تمكنت لبنانية من استعادة بصرها بعد أن أجريت لها جراحة في العين، والتى تعد الأولى من نوعها في العالم، وأجريت العملية عن طريق زرع خلايا جذعية من متبرع بالغ، وخلايا أخرى مأخوذة من المشيمة لمولود حديث .

وتبلغ الفتاة اللبنانية من العمر 30 عاما، وفقدت بصرها إثر مرضها بسرطان الدم لسنوات عديدة، ومرت بمراحل علاجية متنوعة، لعل أبرزها زراعة النخاع الشوكي من شقيقها الذي تتطابق خلاياه إلى حد كبير معها.

وبحسب"سكاي نيوز عربية"، أجري الفريق الطبي الجراحي في بيروت بقيادة الدكتور إلياس جرادة، استنبط فكرة علمية “ثورية” فيها نوع من التحدي والمغامرة.

وستخلق هذه الجراحة عصرًا جديدًا في مجال طب العيون والخلايا الجذعية، وستحمل آمالا كثيرة في علم الخلايا الجذعية وعلاج فقدان البصر، لملايين المرضى حول العالم.