قتل 14 مدنيا وأصيب العشرات بجروح فى تفجير انتحارى استهدف قاعة أفراح قرب الحسكة فى شمال شرق سوريا، وفق ما أفاد المرصد السورى لحقوق الإنسان فى حصيلة مرشحة للارتفاع .
وأوضح المصدر أن "انفجارا عنيفا" هز قاعة أفراح على طريق الحسكة - القامشلي، "وجرى التفجير خلال إقامة حفل زفاف (...) وهو ناجم عن تفجير شخص لنفسه داخل صالة أفراح، ما أسفر عن استشهاد 14 مواطناً مدنياً على الأقل وسقوط عشرات الجرحى" موضحا أن عدد القتلى "مرشحً للارتفاع لوجود عدد كبير من الجرحى بحالات خطرة ".