قرر محمد سمير رئيس شبكة تليفزيون الحياة، تشكيل لجنة برئاسة المدير المالى عماد صادق؛ لكشف جميع المخالفات والتجاوزات التى شهدتها البرامج الرياضية ونتج عنها إهدار ملايين الجنيهات؛ تسببت فى تكبد القناة خسائر فادحة نتج عنها إغلاق جميع البرامج الرياضية وتسريح مئات العاملين بها .

قرار سمير جاء بناء على طلب مراسلى القناة وبعض العاملين بها الذين حملوا مهيب عبدالهادى مدير البرامج والمراسل الأقدم بالقناة مسئولية ما حدث وهروبه من المسئولية بعد أن تقدم باستقالته من أجل الحصول على بعض الرواتب المتأخرة له والتى تجاوزت النصف مليون جنيه .

مصدر مسئول أكد أن مراسلى القناة لديهم مستندات تثبت تورط شخصية كبيرة فى تلك المخالفات وأن الساعات القليلة القادمة ستشهد اجتماعا بين محمد سمير رئيس القناة وعدد من المراسلين لتوضيح الملابسات والمخالفات المالية الجسيمة التى تسببت فيها تلك الشخصية البارزة ونتج عنها إهدار ملايين الجنيهات دفع ثمنها دون ذنب معظم العاملين بالبرامج الرياضية.