أقام الجامع الأزهر بعد صلاة المغرب، احتفالية بمناسبة العام الهجري الجديد.

وألقى عدد من علماء الأزهر الشريف كلمات تتناول الهجرة النبوية والدروس والعبر المستفادة منها وأهميتها في واقع الأمة الإسلامية، ويحضر الاحتفال الدكتور محمد مهنا، المشرف على الجامع الأزهر، والدكتور إبراهيم الهدهد، رئيس جامعة الأزهر، وأ.د عبدالفتاح العواري، عميد كلية أصول الدين، وأ.د محمد المحرصاوي، عميد كلية اللغة العربية، و كوكبة من علماء الأزهر الشريف.

وأكد الدكتور محمد مهنا أن الهجرة النبوية درس ودعوة للمسلمين للعمل على تغيير واقع الأمة من خلال العمل على بناء المجتمعات والأوطان الإسلامية والنهوض باقتصادياتها، والهجرة بها من واقعها الحالي إلى المكان اللائق بها في مصاف الدول المتقدمة.