قال وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف، اليوم الاثنين، أن تعليق روسيا لاتفاق بشأن التخلص من البلوتونيوم الذى يمكن استخدامه فى صنع أسلحة هو مؤشر لواشنطن بأن الحديث مع روسيا من موقع قوة وبلغة العقوبات والتحذيرات النهائية لن يجدى نفعا.
وأضاف لافروف، فى بيان نشره موقع وزارة الخارجية على الانترنت بأن تعليق روسيا للاتفاق هو "إجراء قسرى" وأن الطريقة التى تتخلص بها الولايات المتحدة من البلوتونيوم المستخدم فى صنع أسلحة لا تضمن عدم العودة لاستخدامه لأغراض عسكرية.
وذكر أن روسيا لن تتخلى عن مسؤولياتها فى نزع الأسلحة النووية.