استقبل المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة بمكتبه صباح اليوم وفد الكنيسة المرقسية والذى ترأسه نيافة الأنبا دانيال النائب البابوى وضم االقمص سيرجيروس وكيل عام البطريركية والقمص انجينوس سكرتير أول البابا وعدد من قيادات الكنيسة لتقديم التهنئة بالعام الهجرى الجديد.

ورحب المحافظ بوفد الكنيسة المصرية مؤكداَ على اعتزازه وتقديره بالروابط القوية والمشاعر الأخوية والسماحة الدينية التى تميز الشعب المصرى وروحه السمحة عن غيره من الشعوب ، داعياَ الجميع من أبناء المحافظة بالعمل والإنتاج بروح الفريق الواحد نحو تحقيق مسيرة التنمية التى يتمناها الوطن وتعزيز كل ما من شأنه تحقيق المصلحة العامة والدعاء لمصرنا الغالية بأن يحفظها الله من كل مكروه وسوء.

ومن جانبه تقدم الوفد الكنسى بالتهنئة للمحافظ على ثقة القيادة السياسية الغالية لتوليه منصب محافظ القاهرة ، متمنياَ له التوفيق فى مهمته والنجاح فى حل جميع الملفات التى تعانى منها العاصمة المصرية لإعادة مظهرها الحضارى وعراقتها بين مصاف كل العواصم العالمية.

وأعرب الوفد عن سعادته بمشاركة الإخوة المسلمين التهنئة بحلول العام الهجرى الجديد ، وان مصر بلد الأنبياء والرسالات وعلينا أن نحافظ علي وحدة وطننا والنسيج الواحد والتعايش بين كافة أطياف المجتمع المصري وتكريس مبدأ المواطنة وقبول الآخر لترسيخ الأخوة والمحبة والروابط بين جميع المصريين وطرفي الأمة . مؤكداَ ان مصر قوية برجالها ووحدتهم علي مر العصور التي صنعت التاريخ , وأن مصر تستحق منا الحب بالفعل والعمل بعيدا عن الشعارات لإعادة الأمجاد والتنمية والازدهار فى جميع المجالات.