سالم عبد الجليل: قصة "الحمامتين والعنكبوت"على باب الغار نسجها الجهلاء.. فيديو

قال الدكتور سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف الأسبق إن قصة الحمامتين والعنكبوت الذين وجدهم المشركون اثناء البحث عن الرسول صلى الله عليه وسلم عند غار حراء قصة خاطئة ومن نسج الخيال وفهم خاطئ لما جاء بالقرآن الكريم.

وأضاف خلال برنامج " المسلمون يتساءلون" المذاع على فضائية المحور قائلا: ان الله تعالى قال في كتابه العزيز : " ثُمَّ أَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُودًا لَّمْ تَرَوْهَا وَعَذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُوا ۚ وَذَٰلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ".

ولفت الى ان معنى الآية هنا ان الله انزل السكينة والطمأنينة على قلب الرسول ومن معه وأنزل جنودا لم تروها وبالمقارنة بالحمامة والعنكبوت فهي أشياء مرئية ومختلقة فلا أساس لها من الصحة، وليعلم الجميع ان جنود الله كثيرة لا تعد ولا تحصى وتأخذ أشكالا عديدة لا يعلمها الا الله عز وجل.

وأوضح عبد الجليل أنه لا يجوز اختزال التأييد الإلهي لسيدنا النبي في أشياء مادية كما فعل الجهلاء بوضع الحمامة والعنكبوت على باب الغار.

أضف تعليق