نشبت مشاجرة بين 2 من الخفراء و3 عمال بمنشأة القناطر، بسبب الخلاف علي إزالة سور فاصل بين مزرعتين، مما أسفر عن إصابة اثنين بطلق ناري، وتمكنت قوات الأمن من السيطرة على المشاجرة وضبط الطرفين.

تلقى العقيد عمرو البرعي مفتش مباحث شمال أكتوبر، بلاغا يفيد بحدوث مشاجرة وسماع دوي إطلاق نار، وبإخطار اللواء هشام العراقي مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، أمر بخروج قوة والسيطرة على المشاجرة وضبط المتهمين.

تحركت قوة أمنية برئاسة المقدم على عبد الكريم رئيس مباحث مركز شرطة منشأة القناطر، على رأس قوة، وتم السيطرة على المشاجرة والقبض على طرفيها، وعثر بحوزة أحدهم على بندقية آلية عيار 39x7.62، وعدد من الطلقات النارية.

وتبين من التحريات التي أجريت بإشراف اللواء خالد شلبي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، أن 2 من خفراء قائمين على حراسة إحدى المزارع، فوجئوا بهدم سور فاصل بين مزرعة أخرى بجوارهم، واعتقدوا أن العمال الذين يعملون بها هم من قاموا بذلك، فنشبت بينهم مشادة كلامية تطورت بمشاجرة، أحضر على إثرها أحد الخفراء سلاح آلي وأطلق منه الرصاص وأصاب اثنين من العمال.

تم نقل المصابين للمستشفى تحت الحراسة، وتحرر محضر وتولت النيابة التحقيق.