وقال وزير التجارة والصناعة، طارق قابيل، في بيان صحفي إن هذا البروتوكول يعد باكورة عمل شركة دمياط للأثاث والتي تم تأسيسها خلال شهر يوليو الماضي، كما يأتي ضمن مبادرة البنك المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.
وأوضح أن البروتوكول يهدف لتوفير التسهيلات التمويلية اللازمة لتمكين صغار الحرفيين لتملك الوحدات وتجهيزها بأحدث المعدات بهدف التطوير وتحفيز التصدير.
وقال قابيل إن مدينة الأثاث الجديدة بدمياط المقرر افتتاحها العام المقبل ستسهم في إحداث طفرة كبيرة بصناعة الأثاث.
وتهدف المدينة الجديدة لتحويل مدينة دمياط إلى مدينة متكاملة ومتخصصة في صناعة الأثاث من خلال تعميق تلك الصناعة والنهوض بها وفقا لأحدث التطورات العالمية، وفقا للبيان.
وقال أسامة صالح رئيس مجلس إدارة شركة مدينة دمياط، في البيان إنه تجرى الترتيبات النهائية لتمويل أعمال التطوير والانشاءات الخاصة للمدينة باجمالي تمويل يصل إلى 1.5 مليار جنيه.
كان مجلس الوزراء وافق فى مايو الماضي على إنشاء مدينة صناعية حرفية متكاملة للأثاث بمحافظة دمياط، وفي يوليو الماضي تأسست الشركة برأس مال 5 مليارات جنيه.