كشفت الأجهزة الأمنية بالجيزة غموض العثور على جثة ملقاة بأرض زراعية بأوسيم حيث تبين أنها لعامل زراعي وأن عاملا بورشة دوكو وراء قتله بدافع السرقة واستولى منه على 850 جنيها ودراجة بخارية فتم إلقاء القبض عليه وأحالته للنيابة للتحقيق.

وكان تلقى اللواء هشام العراقي مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة إخطارا بالعثور على جثة مجهولة بالطريق الزراعي بقرية سقيل بأوسيم وبتكثيف التحريات برئاسة اللواء خالد شلبي مدير الإدارة العامة للمباحث تبين أنها لعامل زراعي من منطقة روض الفرج بالقاهرة وأن شقيقته ونجلها تعرفا علي جثته فتم تشكيل فريق بحث قاده العميد أيمن الحمزاوي مفتش مباحث قطاع شمال الجيزة وتبين أن وراء ارتكاب الجريمة عامل بورشة دوكو سيارات وانه طلب من المجني عليه توصيله إلى أوسيم.

واضافت التحريات أن المتهم سدد 13 طعنة للمجني عليه واستولى على دراجته البخارية ومبلغ 850 جنيها وألقى بجثته على الطريق الزراعي وفر هاربا وتمكنت قوة أمنية ترأسها هيثم خلف رئيس مباحث أوسيم من ضبط المتهم الذي ارشد عن الدراجة المسروقة بمنزل نجل شقيقته واعترف بإلقاء أداة الجريمة بمصرف.

تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة برئاسة بدر مروان رئيس نيابة حوادث شمال الجيزة التحقيق.