مازالت أزمة الاستعانة براقصة وإقامة حفل زفاف شعبى داخل فناء مجمع مدارس مناع خليل بقرية العبيدية التابعة لمركز فارسكور بمحافظة دمياط تتواصل، لتكشف عن مفاجآت جديدة فى القضية، أهمها أن هذا الحفل الأخير هو الثامن الذى تم تنظيمه داخل فناء مجمع المدارس، وسط غياب الرقابة من الأجهزة التنفيذية والتعليمية بالمحافظة.
اليوم السابع انتقلت على مجمع المدارس لترصد العملية التعليمية، وكذلك مدى تأثرها بعد قرارات الوقف والإحالة للتحقيق لـ7 من قيادات التربية والتعليم ومجمع المدارس.
وسط إجراءات مشددة وتكثيف من لجان المتابعة بمديرية التربية والتعليم بدمياط، انتظمت صباح اليوم الاثنين الدراسة داخل مجمع مدارس مناع خليل بقرية العبيدية التابعة لمركز فارسكور، حيث تم تنفيذ قرار محافظ دمياط الدكتور إسماعيل عبد الحميد الذى يقضى باستبعاد مديرى المدارس الثلاث وإيقافهم عن العمل لمدة 3 أشهر مع استقطاع نصف الراتب لحين انتهاء التحقيقات.
وعبر الأهالى المقيمون بجوار مجمع المدارس عن غضبهم واستيائهم من المسئولين عن العملية التعليمية في دمياط ، وذلك لصمتهم عن تجاوزات العاملين والقائمين على مجمع المدارس، حيث كشفوا عن تنظيم 8 حفلات زفاف يتم الاستعانة فيهم بـ D J وراقصات تستمر لما بعد منتصف الليل، مما يسبب لهم إزعاجا شديدا، دون تحرك المسئولين.
من جانبها قالت شادية بلال أحد أبناء قرية العبيدية، إن ما حدث فى المدرسة من إقامة حفل زفاف لم يكن المرة الأولى، بل حدث أكثر من مرة على مدار الفترة الماضية، وحفل الزفاف الأخيرة هو رقم 8 من حفلات الأفراح.
وأكدت شادية أن الحفل الذى تم تنظيمه تمت بالمجان وبالمجاملة، كاشفة عن أن والد العروس متوف وهو مؤسس مركز الشباب بالقرية، وأن القائمين على مركز الشباب والمدرسة نظموا الحفل بالمجان فى فناء المدرسة مجاملة له.
وأوضحت شادية أن الـ7 مرات السابقة والتى تم تنظيم حفلات فيها لم تشهد مثل هذه الضجة، والقرية اعتادت على مثل هذا بعد موافقة مركز الشباب، حيث يفصل باب واحد بين فناء المدرسة ومركز الشباب.
وأضاف عبد السلام القاضى أحد أبناء القرية أن هذا الحفل لابنة مؤسس مركز شباب القرية، ولم تكن المرة الأولى التى يقام فيها حفل فى هذا الفناء لأنها مساحة أرض مشتركة بين الشباب والرياضة ومجمع المدارس.
من جانب آخر قال مجدى عبد المطلب مدير المرحلة الثانوية المستبعد من مجمع مدارس مناع خليل: استلمت العمل من أسبوعين تقريبا مديرا للمرحلة الثانوية فى مجمع مناع خليل، ولم يكن فى ذهنى أن تحدث مثل هذه الواقعة، ولكننى فوجئت بها بعد اتصال من أحد أبناء القرية وأمن إدارة فارسكور التعليمية.
وأكد مجدى أنه توجه مساء إلى المدرسة وتم فض الحفل، وقام بمساعدة أبناء القرية بتنظيف المدرسة والاطمئنان عليها، لافتا إلى أنه سأل عن واقعة إقامة حفالات زفاف داخل المجمع، فأكد الأهالى أن مثل هذا الأمر عادى بالنسبة للقرية، وليست المرة الأولى، لافتا أنه تم دخول المدرسة عبر باب خلفى ملاصق للمدرسة من مقر مركز الشباب بالقرية.
وأكد مدير المرحلة الثانوية المستبعد من مجمع مدارس مناع خليل أنه يرفض مثل هذه الحفالات داخل فناء المدرسة، مضيفا: "عندى أمل كبير فى إظهار براءتى وزملائى وسنعود قريبا إلى عملنا بعد الانتهاء من التحقيقات".
من جانبه قام صباح اليوم خالد عبد الحكم وكيل مديرية التربية والتعليم بدمياط بزيارة مفاجئة إلى المدرسة لتفقد سير العملية التعليمية وتابع تنفيذ قرار المحافظ وشدد على الالتزام والجدية فى العمل، وكلفت مديرية التربية والتعليم بدمياط كلا من حلمى معوض بأعمال مدير المرحلة الثانوية وخالد عبد الخالق قائم بأعمال كمدير المرحلة الإعدادية ونبيه صادق مدير المرحلة الابتدائية.
من جانب آخر قال كامل عيسى عضو مجلس إدارة مركز الشباب المنحل بقرار من محافظ دمياط أمس أنه تم تخصيص مساحة 220 متر لإقامة مركز شباب العبيدية الجديدة بعيدا عن سور المدرسة ولم يتم الانتهاء من عملية التخصيص حتى الآن ولكننا نطالب ألان بتوفير هذه المساحة لإقامة مركز شباب مستقل لخدمة أبناء القرية وهو من حقه إقامة حفلات داخلة أسوة بكثير من مراكز الشباب
كان الدكتور إسماعيل عبد الحميد محافظ دمياط أصدر القرار رقم 673 لسنة 2016 إيقاف كل من مدير إدارة فارسكور التعليمية مدراء مدارس مجمع مناع خليل الثلاث بقرية العبيدية ومسئول أمن الإدارة التعليمية 3 أشهر وإيقاف نصف الراتب، وإحالتهم جميعا للتحقيق فى واقعة إقامة حفل زفاف داخل فناء مجمع مناع خليل فى قرية العبيدية بفارسكور، وتكليف وكيل إدارة فارسكور التعليمية بالقيام بعمل مدير الإدارة التعليمية لحين الانتهاء من التحقيقات، وكذلك إيقاف مديرة إدارة الشباب والرياضة بفارسكور ومدير مركز شباب العبيدية ومسئول إدارى المركز 3 أشهر وإيقاف نصف الراتب وتكليف آخرين بتسيير شئون إدارة شباب فارسكور ومركز شباب العبيدية.
كما أصدر محافظ دياط قرارا بحل مجلس إدارة مركز شباب العبيدية لمخالفته التعليمات واللوائح الخاصة بمراكز الشباب.
كان "اليوم السابع" حصل على فيديو من داخل مدرسة العبيدية بمدينة فارسكور بدمياط، والتى تحولت من مؤسسة تعليمية صباحاً إلى دار مناسبات وصالة أفراح مساءً.

مجمع مدارس مناع خليل بدمياط

مدخل مجمع مدارس مناع خليل بدمياط

مركز شباب قرية العبيدية بدمياط

فناء مدرسة مناع خليل بعد تنظيفها

انتظام الدراسة فى مدرسة مناع خليل

جانب من فناء مدرسة مناع خليل

جانب من فناء مجمع مدارس مناع خليل فى دمياط

تلاميذ مجمع مناع خليل

مسئولو مدرسة مناع خليل بدمياط