بحث وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفه مع وزير البترول والطاقة الموريتاني محمد ولد عبد الفتاح سبل تطوير التعاون الثنائي بين البلدين.

وقالت وزارة الطاقة الجزائرية،في بيان اليوم "الاثنين"،إن اللقاء الذي عقد في مركز المؤتمرات الدولي عبد اللطيف رحال، في الجزائر العاصمة، ركز على التعاون الثنائي بين البلدين بما في ذلك أنشطة الشركة الفرعية التابعة لمجموعة "سوناطراك" في موريتانيا والتي حصلت على رقعة استكشافية في موريتانيا.

وأضاف البيان أن الجانب الجزائري أكد أن من مصلحة الشركة القومية الجزائرية سوناطراك تعزيز وجودها في موريتانيا.

وأشار إلى فرص التعاون بين شركة النفط والغاز الموريتاني وشركة سوناطراك بما في ذلك التدريب والخدمات وتشغيل حقول النفط.