أشارت الإعلامية أسماء مصطفى إلى خبر إلقاء القبض على المطرب وائل جسار لسفره وبحوزته ما يزيد عن 50 ألف دولار،عبر مطار القاهرة.

وأوضحت"أسماء في حديثها خلال برنامج "نهار جديد" الذي تقدمه عبر فضائية النهار، اليوم الإثنين ، أن هذا الأمر يخالف القانون المصري، ويخالف الحد الأقصى المسموح به من الأموال للمغادرين للبلاد، مضيفة أنه رغم اعتذار "وائل" عما حدث وتأكيده على أنه يحترم القانون المصري وأنه لم يكن يدري بهذه المادة في القانون، وكذلك بالرغم من قيام المسئولين والموظفين بأداء عملهم على أكمل وجه، ولم يستثنوا "جسار" من تطبيق القانون؛ على اعتبار أنه شخصية مشهورة، إلا أن بعض المواطنين انتقدوا ما حدث.

وأشارت الإعلامية أسماء مصطفى، إلى أن التناقض في الأمر هو أن البعض انتقد تطبيق القانون على فنان مشهور غير مصري، بحجة انه لا يدري ما يحتويه الدستور، لكن في نفس الوقت؛ إذا لم تقم الحكومة بتطبيق القانون "مش هايعجب برضه وهيقولوا واسطة ومجاملة"، مؤكدةً أن القانون هو القانون ولا بد من تطبيقه على الجميع دون استثناء.