قام محتجون بمدينة القنطرة التونسية بقطع الطريق بين ولايتى سليانة والقيروان، وذلك للمطالبة بحق المنطقة فى عمليات التنمية وإيجاد فرص عمل ووظائف للعاطلين بها .
وذكرت تقارير صحفية نشرت فى تونس اليوم الاثنين، أن المحتجين أغلقوا الطريق وأشعلوا الإطارات مما حال دون وصول تلاميذ منطقة القنطرة والمناطق المجاورة إلى مدارسهم .

وكان المحتجون المطالبون بفرص عمل بمدينة المتلوى التونسية قد عطلوا قبل يومين العمل بأحد أكبر مناجم الفوسفات فى تونس بولاية قفصة بعد قيامهم بتعطيل الطريق المؤدى إلى المنجم ما منع العمال من الوصول إلى عملهم وكذلك إيقاف عمليات نقل الفوسفات .