أكد اللواء عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكباري، أنه تم الانتهاء من تنفيذ كوبري طلخا، حيث وصلت تكلفته إلى 460 مليون جنيه، ويعمل على تسهيل الحركة المرورية حول مدينة المنصورة بالكامل، لافتا إلى أن المركزية سبب تأخر تنفيذ بعض الكباري، معتبرًا أن هناك سوء إدارة بين بعض الهيئات في التنسيق فيما بينهم لإنجاز بعض المشروعات.

وأضاف "ترك" خلال تصريحات تلفزيونية، اليوم الإثنين، أن هذا المحور يخدم حركة النقل التبادلي بين محافظات شرق ووسط الدلتا، ويوفر في زمن الرحلات بما له من مردود إيجابى لتخفيض تكاليف التشغيل والنقل على شبكة طرق الدلتا لمروره خارج المناطق ذات الكثافات المرورية العالية.

وكشف عن أنهم بصدد إصدار قانون بمنع سير الحمولات الثقيلة على الطرق، فضلا على أنه بانتهاء الطريق الدائري الإقليمي سيتم منع النقل الثقيل عليه إلا في أوقات معينة، موضحا أنه في غضون عام من اليوم ستكون الطرق في مصر مفتوحة بشكل أكبر ولا يوجد اختناقات مرورية.

وأكد رئيس هيئة الطرق والكباري، أنه سيسمح للنقل بالمرور على الطرق الدائرية فقط في الفترة بين الساعة 11 مساء وحتى 6 صباحًا وسيتم منعها باقي اليوم لإعطاء الفرصة أمام باقي الأنواع من السيارات للسير بأمان، موضحا أن قرار وقف سير النقل يأتي ضمن سلسلة إجراءات للحد من حوادث الطرق التي تسجل معدلات كبيرة المقارنة بالمستوى العالمي.