يقدم "اليوم السابع" خدمة جديدة تهدف إلى إمداد القراء بأبرز ما كتبه كبار الكتاب فى الصحف المصرية، حيث تناولت العديد من القضايا والملفات التى تشغل الشارع المصرى، ويحتوى تلخيص المقالات على أكبر قدر من المعلومات فى سطور قليلة لإمداد القارئ بكل ما هو جديد سياسياً واجتماعياً وفنياً فى أقل وقت ممكن.
اليوم السابع
1- أكرم القصاص يكتب: أكثر من بكاء فى جنازة "بيريز"
يتحدث عن أن رد الفعل العربى من جنازة بيريز طريقة عقيمة فى التفكير، وتفرغ فيها المعلقون لتحليل انطباعات ونوايا من حضروا الجنازة، ولم ينتبهوا إلى حجم مشاركة دول العالم وزعمائها، ووجود مرشحى أمريكا للبحث عن دعم يهودى فى الانتخابات الأمريكية، وأن الأفارقة كانوا حاضرين، ويؤكد أننا لم نقرأ الصورة من زواياها المختلفة، وأن إسرائيل لها علاقات اقتصادية وعسكرية وتسليح مع أفريقيا.
..................................................
2- دندراوى الهوارى يكتب: إحنا مش عايزين دولة قانون.. إحنا عايزين "مملكة الريش على الرؤوس"
يتحدث عن علو النعرات الفئوية واعتبارها دولة فوق الدولة، وإثبات أن المحامين والصحفيين والأطباء والمهندسين تحديداً أقوى من الدولة، ويذكر أزمة "الصحفيين" مع وزير الداخلية، وضرورة الإفراج عن متهمين دون تحقيق، وموقف منى مينا وأصدقائها الإخوان فى مجلس نقابة الأطباء، وأخيراً خروج المحامين فى مظاهرات رافضة لقانون القيمة المضافة الذى أقره مجلس النواب، ويتحدثون وكأن فوق رؤوسهم ريشة وتستمر مسيرة "دولة الريش على الرؤس".
....................................................
الأهرام
1- رأى الأهرام يكتب: مصر والسودان معا "دائما وأبدا"
يتحدث عن أن ثمة إجماع بين المصريين والسودانيين على أن البلدين «جسد واحد»، وأنه إذا ما تفرقت السبل بين البلدين بفعل السياسة فى لحظة ما، إلا أن الشعوب لا تتفرق أبدا، ومن هذه الأرضية الصلبة فإن انعقاد اللجنة العليا المشتركة المصرية السودانية لحظة مهمة فى تاريخ البلدين.
..........................................
2- مكرم محمد أحمد يكتب: أحمد عز وأسباب تفاؤله المفاجئ
يتحدث عن مقال أحمد عز، الذى يدعو فيه المصريين إلى التفاؤل، ويقول إن التجارب السابقة أفرزت أن نصائح "عز" السياسية لم تكن الأفضل، لكن ما من شك أنه يملك خبرة وقدرة ومعرفة اقتصادية عالية تجعلنا نستمع لوجهات نظره بإمعان، لأنه لا يطلق مجرد آراء ولكنه يتحدث بالأرقام عن واقع الاقتصاد كما يعرفه وكما عايشه رئيساً للجنة الخطة والموازنة لعشر سنوات متصلة.
.......................................
3- مرسى عطا الله يكتب: معنى تحذيرات السيسى فى خطاب "غيط العنب"
يتحدث عن أن قصد الرئيس من تصريح انتشار الجيش بمصر فى 6 ساعات هو أننا نعيش مرحلة صعبة تحتاج إلى الترفع فوق كل خلاف، وأن مفهوم الحرية يجب أن يرتكز فى المقام الأول على الالتزام بحرية الآخرين والفهم الصحيح لجوهر الديمقراطية، وأنه من الخطأ أن يتصور أحد أن الديمقراطية مجرد حرية بلا سقف، وأن مصر لا تتحمل استهداف تغييب العقل لحساب عواطف التهييج والإثارة باسم الديمقراطية.
.............................................
الأخبار
1- جلال عارف يكتب: مع "شربة" الحاج أحمد عز.. الفساد يدعوك للتفاؤل
يتحدث عن مقال أحمد عز الذى يدعو فيه للتفاؤل، ويقدم "الروشتة" التى يراها للتعامل مع الأوضاع الاقتصادية الحالية، ويتصرف بمنطق "شربة الحاج داود" التى تعالج جميع الأمراض، ولا يقول إن "الشربة" التى يصفها قادت النظام الذى كان من أركانه الأساسية للسقوط، ويدعونا للتفاؤل ولا يدرك أن عودة الوجوه القبيحة التى أفلتت من الحساب من أكبر العوامل التى تنشر الكآبة.
.....................................................
المصرى اليوم
1- عمرو الشوبكى يكتب: دعوة للتشاؤم "2-2"
يتساءل كيف يمكن أن تتحول دعوة أحمد عز للتفاؤل إلى معانٍ للتشاؤم، ويقول إن القضية ليست فى مقال كتبه أو رأى قاله إنما فى محاولاته المستميتة للعب أدوار سياسية، وأن الدلالة الأهم فى إطلالته الجديدة أنها لم تثر نفس المعارضة التى واجهها وهو يقدم جمال مبارك باعتباره مفجر ثورة الشباب، إنما اعتبر الكثيرون أن الوضع الحالى أسوأ مما كان عليه الحال فى عهد مبارك، وتلك ربما الدلالة المثيرة للتشاؤم فى دعوة عز للتفاؤل.
..........................................
2- حمدى رزق يكتب: عجينة فى الواشنطن بوست
يتحدث عن تصريح النائب إلهامى عجينة حول مطالبته بتطبيق كشوف العذرية على طالبات الجامعات، ويؤكد أن فضيحة كشوف العذرية وصلت إلى «الواشنطن بوست»، الصحيفة الأهم عالمياً، وتقف على تصريحاته وتنشرها على العالم، ويؤكد أن ما نشر فى «الواشنطن بوست» أبلغ إساءة وأصبحت فضيحة عالمية.
...........................................
3- سليمان جودة يكتب: الكويت.. لندن.. القاهرة
يتحدث عن مجهود الأستاذ سمير تكلا فى عمل مكتب إعلامى مصرى محترف بالعاصمة البريطانية، وجاء بوفد برلمانى إنجليزى إلى شرم ثم عاد لينشر حصيلة الرحلة التى كانت إيجابية فى 18 صحيفة إنجليزية، ويؤكد أن ما فعله تقوم به مؤسسات، ولكنه أنجزه متطوعاً ومنفرداً، وروت على إثره الصحف الإنجليزية أن شرم آمنة، وأن سياحتهم لابد أن تعود إليها.
..................................................
الشروق
1- فهمى هويدى يكتب: حمير العالم فى خطر
تحدث عن ارتفاع قيمة الحمير فى الأيام الماضية بعد نشر صحيفة "الإندبندنت" تقريراً عن سعى الصين لشراء جميع الحمير المنتشرة فى دول العالم للاستفادة منها فى أغراض طبية، مشيراً إلى تأسيس جمعيات وأحزاب فى مصر وسوريا والعراق فى وقت سابق تحمل اسم "جمعية الحمير" للدفاع عن هذا الحيوان الذى أصبح مصدر ثراء للبعض الآن .
.................................................
2- عبد الله السناوى يكتب: شيمون بيريز
اعترض الكاتب على تصوير الرئيس الإسرائيلى السابق "شيمون بيريز" بعد وفاته أنه رجل سلام أو أحد صانعى السلام، وسرد عدة مجازر وحروب شارك فيها "بيريز" ورجاله، واللعب على وتر السلام فى الوقت الذى لم يظهروا فيه أى نوع من الإنسانية .
..................................................
3- عماد الدين حسين يكتب: مصر - روسيا.. الرومانسية مقابل البراجماتية
تحدث عن الاختلاف الكبير فى تعامل روسيا مع مصر من حيث تبادل العلاقات فى الخمسينيات وفى وقتنا الحالى، حيث كانت قائمة على تبادل رومانسى للمنفعة فى الخمسينيات بدون المنطق النفعى البراجماتى، ولكن أصبح هذا مستحيلاً الآن للبحث الدائم لدول العالم عن المصالح أولاً، وحدد الكاتب المشكلة الحقيقية فى تعامل المصريين برومانسية منقطعة النظير، مضيفاً نحتاج إلى أن نتصرف بصورة عملية طبيعية كما تفعل معظم دول العالم.
.................................
الوطن
1- عماد الدين أديب يكتب: اللجنة هى الحل
انتقد انتهاج أسلوب تشكيل "اللجنة" فى حل المشكلات التى تواجهنا، مثل الصحة والتعليم وغيرها من القطاعات المتواجدة فى الدولة، مطالباً بتواجد عقول حرة فى حل الأزمات والمشاكل التى تواجهنا، بحيث تكون بعيدة عن التربص والثأر الشخصى وخدمة مصالح أو جهات بعينها .
...................................................
2- معتز بالله عبد الفتاح يكتب: عام هجرى بلا حزن
تحدث عن أهمية المناسبات الدينية فى التأكيد على ثوابت الحياة، مؤكداً الابتعاد عن الشك والسخط والكراهية لأنهم سبب الحزن والهم، و الالتزام بالرضا واليقين بما قسمه الله لكل مخلوق، واستشهد بما قاله "الحسن البصرى" عندما سئل عن سر زهده فى الدنيا .
........................................
3- محمود خليل يكتب: مظاهرة المحامين
تحدث عن تظاهر عدد من المحامين أمام دار القضاء العالى أمس، تعبيراً عن رفضهم لقانون القيمة المضافة، وأنها جاءت من أشخاص ينتمون إلى الطبقة الوسطى التى تشكو من الغلاء المستمر، مشيراً إلى إصابة العديد من هذه الطبقة باليأس وعدم القدرة على التفكير فى التغيير .
..................................................
4- عماد جاد يكتب: قانون "جاستا" 2
تحدث عن الموقف الحرج التى وقعت فيه السعودية بعد صدور قانون "جاستا" والذى سيتيح لعائلات ضحايا هجمات 11 سبتمبر رفع دعاوى قضائية ضد حكومات أجنبية، حيث لم يعد أمامها خيار آخر غير التوصل إلى حلول وسط مع واشنطن بعد أبطال الكونجرس الأمريكى لـ"الفيتو الرئاسى" الذى كانت ستعتمد عليه السعودية وعدم تواجد تنوع فى علاقاتها الدولية.
.............................................
الوفد
1- وجدى زين الدين يكتب: السماسرة وحرب الدولار
يتحدث عن أن هناك حرباً ضروس بين سماسرة العملة والدولة، ويوضح أن الأزمة الحقيقية ليست فى السماسرة ولا شركات الصرافة لكن العلاج للقضاء على هذه الحرب هو ضرورة زيادة الاحتياط من النقد الأجنبى، والذى يحتاج إلى الاهتمام بالصادرات وخفض الاستيراد من الخارج لسلع ليست لها فائدة.
.......................................
2- بهاء الدين أبو شقة يكتب: الدعم.. والفلسفة العقابية الحديثة
يتحدث عن أن التركيز فى مسألة الدعم الذى لا يصل لمستحقيه ينصب على المجرمين الذين يتسببون فى ضياع هذا الدعم، والجميع يركز فى المجرمين الذين يفعلون ذلك، فى حين أن جريمة عدم توصيل الدعم إلى مستحقيه والذى يعد جريمة حقيقية، ويقول إن الفلسفة العقابية الجديدة تستلزم عدم التركيز فقط على المجرم وإنما مناقشة الجريمة من كل الزوايا مع التدخل التشريعى المناسب الذى تتحقق من خلاله فلسفة الردع.