أعلن نادى أستون فيلا الإنجليزى اليوم الاثنين، إقالة مدربه الإيطالى روبرتو دى ماتيو، بعد النتائج السيئة التى حققها الفريق تحت قيادته منذ بداية الموسم الحالى لدورى الدرجة الأولى الإنجليزى "تشامبيونشيب " .
وفقاً لصحيفة "ميرور" البريطانية قرر تونى شيا رئيس النادى إقالة دى ماتيو فى أعقاب الهزيمة التى مُنى بها الفريق أول أمس السبت أمام بريستون نورث إيند، بثنائية نظيفة ضمن الجولة 11 من دورى الدرجة الأولى، والتى تسببت فى تجمد رصيده عند 10 نقاط بالمركز الـ19 بجدول الترتيب .
وأشارت الصحيفة إلى أن المدرب الإيطالى الفائز فى 2012 بدورى أبطال أوروبا مع تشيلسى، عقد محادثات مع إدارة النادى أمس الأحد للتفاوض حول رحيله عن تدريب الفريق، قبل أن يعلن النادى فى بيان رسمى اليوم عن إقالته بعد 4 أشهر فقط من قيادته الفريق، حيث إنه لم ينجح فى تحقيق سوى فوز واحد فقط خلال الـ11 جولة الأولى من الموسم، مقابل 7 تعادلات و3 هزائم .
ورغم أن إدارة النادى وفرت 50 مليون جنيه إسترلينى لماتيو فى بداية الموسم للتعاقد مع الصفقات الجديدة، أملاً فى العودة سريعاً للدورى الممتاز، بعد الهبوط منه فى الموسم الماضى، إلا أن المدرب الإيطالى لم يفلح فى مهمته .