وافق 65.5% من السويسريين فى استفتاء أجرى مؤخرا على تطبيق قانون محاربة الإرهاب الذى يسمح للمخابرات السرية بمراقبة الاتصالات التليفونية والإنترنت، فيما كانت التوقعات تشير إلى أن 43% فقط سيوافقون .
واتفق كل من الحزب الاشتراكى وحزب الخضر والمنظمات مثل منظمة "حزب بيرات" على أخذ المبادرة بالموافقة، مما يسمح للمخابرات السرية أن تقاطع كل الاتصالات الدولية التى تتم من خلال سويسرا عبر شبكة الكابلات .