صوت أعضاء اللجنة العربية الأمريكية للعمل السياسي “أيباك” على دعم المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون، وهي المرشحة الرئاسية الوحيدة التي طلبت رسميًا دعم “أيباك” في هذه الدورة الانتخابية، بحسب “النشرة” اللبنانية.
وقالت رئيسة “أيباك” منى فضل الله، “إن المنظمة متنبهّة لمسألة غياب الحماس لدى الناخبين العرب الأمريكيين تجاه حملة كلينتون”، مؤكدة أن كلينتون تستحق الدعم بجدارة “لأنها بذلت مؤخرًا جهودًا حثيثة للتواصل مع الجالية”.
وأضافت: “نحن نقدر كل مرشح يتقدم إلينا ويطلب دعمنا، وأعتقد أن الجالية سوف تتخذ القرار الصائب، كل فرد على حدة”، مشيرة إلى أن “أيباك” “قالت كلمتها بناءً على مواقف الأعضاء بأن الجميع مشمئزون من الصور النمطية السلبية والانقسام الذي يبثّه المرشح دونالد ترامب”.