حصد النجم التشيكي توماس بيرديتش لقب بطولة شينتشين المفتوحة للتنس للعام الثاني على التوالي،بعدما تفوق على نظيره الفرنسي ريتشارد جاكسيه بمجموعتين لواحدة بواقع 7-6 و6-7 و6-3 ،في المباراة النهائية للاستحقاق الصيني.

وبذلك يفوز بيرديتش بلقبه الأول هذا الموسم،ويعزز آماله بالمشاركة في البطولة الختامية لموسم تنس اللاعبين المحترفين للمرة السابعة على التوالي،حيث يتواجد في المرتبة التاسعة بينما يتأهل ثمانية لاعبين إلى البطولة التي ستقام بالعاصمة البريطانية لندن.

بيرديتش صاحب الـ31 عاما الذي غاب عن بطولة أمريكا المفتوحة للتنس بسبب التهاب في الزائدة الدودية،خاض النهائي رقم 30 في بطولات اللاعبين المحترفين،ونال لقبه الـ30 في مسيرته بالكرة الصفراء.

وعلق بيرديتش على فوزه بلقب شينتشين للتنس قائلا: " قبل خمسة أسابيع من الآن كنت أرقد في المستشفي ،الآن أحرز لقب في عالم التنس،الأشياء تتغير بشكل سريع للغاية،ولحسن حظي الأمور تسير بشكل جيد للغاية وأشعر بأنني بخير وبحالة مميزة وأجلس هنا كمتوج،وأعتبر استمراري باللعب وتحقيق الفوز بالمباريات مكافأة في حد ذاتها".

وأضاف:"كانت مباراة نهائية قوية وجميلة للغاية ضد منافس ليس بالسهل كالفرنسي ريتشارد جاسكيه،وقلت بعد مباراة نصف النهائي أني أريد رفع وتيرتي واللعب بشكل أفضل وأعتقد أنني فعلت ذلك ضد منافس أكثر صرامة، سعيد للغاية بالطريقة التي لعبت بها".