قال زعيم جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية "فارك" رودريجو لوندونو إن الجماعة تؤكد رغبتها في السلام على الرغم من عدم موافقة الناخبين في كولمبيا على الاتفاق الذي وقعته مع الحكومة في الآونة الأخيرة.

وأشار لوندونو في تصريحات أوردتها هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم "الاثنين"،إلى أن "فارك" تؤكد رغبتها في استخدام الكلمات فقط كسلاح لبناء المستقبل، ونقول للشعب الكولومبي الذي يحلم بالسلام اعتمدوا علينا فالسلام سوف ينتصر".

ورفض الناخبون في كولومبيا اتفاق سلام مهما بين الحكومة وحركة القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك)..حيث صوت 50.24 في المائة ضد اتفاق السلام .

وكان الرئيس خوان مانويل سانتوس قد وقع الاتفاق مع زعيم حركة"فارك" الأسبوع الماضي بعد مفاوضات استمرت 4 أعوام..إلا أنه يتعين موافقة الكولومبيين عليه كي يدخل حيز التنفيذ.