صرح عبد الملك المخلافي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني بأن هجوم مليشيات الحوثيين وحليفهم الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح ضد سفينة المساعدات الإماراتية سيزيد من يقين العالم بأن المليشيا ت تهدد الأمن والسلم الدوليين وأمن الممرات الملاحية.
وقال المخلافي - في صفحته على “تويتر” تعليقا على استهداف المليشيات الحوثية لسفينة المساعدات “سويفت” بالقرب من مضيق باب المندب - ” إن الإمارات قدمت دعما صادقا لليمن وقدمت دماء أبنائها وهي أغلى من كل شئ ولن تؤثر الجماعة الانقلابية وما تقوم به في موقف دولة الإمارات” .
وأضاف وزير الخارجية قائلا ” إنه في الوقت الذي تسعى فيه الحكومة اليمنية إلى السلام وتقدم التنازلات من أجل الشعب تؤكد المليشيات بخطواتها وتصعيدها أنها لا ترغب في السلام ولا تبالي بمعاناة الشعب وأن هدفها الوحيد هو تحقيق مصالحها على حساب اليمن وشعبه وأمنه واستقراره”.