قالت استاذ الاقتصاد بجامعة عين شمس الدكتورة يمنى الحماقي، إن مصر تعاني من المبالغة في النفقة بما يعني أننا ننفق كثيرًا، والمواطن لا يشعر، مؤكدة أن هناك إهدار مال عنيف في كل الأجهزة الحكومية.

وأضافت “حماقي”، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “صباحك عندنا” المذاع على فضائية “المحور”، اليوم الثلاثاء، إن تطبيق قانون الخدمة المدنية الجديد بطريقة سليمة وبمنتهي الدقة سيمنح كل موظف حكومي حقه، مشددة على أن ترشيد الإنفاق أحد أهم عوامل تجاوز الأزمة الاقتصادية.
وطالبت الحكومة في حال تطبيق اجراءات التقشف أن يتم بمنتهى الدقة.
جدير بالذكر أن الحكومة لديها خطة عمل لترشيد التعيينات بالجهاز الإداري للدولة خلال الفترة المقبلة، بحيث تقتصر على تلبية الاحتياجات الفعلية الحقيقية، دون تخفيض رواتب الموظفين، أو الاستغناء عن بعضهم.