قال الدكتور خالد حنفي وزير التموين السابق، إنه كان يدفع حساب إقامته بفندق سميراميس من الفيزا الخاصة به، وليس كما يردد البعض إنه كان يستغل منصبه ويكبد الدولة أموالا تصل إلى 7 ملايين جنيه.

وعن الفساد في منظومة القمح، أكد حنفي في تصريحات تليفزيونية، أنه كان يحضر إلى الأجوبة التي كان من المفترض أن يعرضها عليه النواب خلال الاستجواب، مرددا «كنت بحلم بالاستجواب، لأني كان عندي اجابات مقنعة».

وتابع حنفي، «كان نفسي مصطفى بكري يكلمني، أو أقابله وأعرض عليه الموضوع، لأن أي شخص يعمل للمصلحة العامة، لا يتشبث برأيه».