أقر الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بنتيجة الاستفتاء الذي جرى أمس الأحد وجاءت برفض اتفاق سلام بين حكومته وجماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) ولكنه قال إن وقف إطلاق النار سيستمر .

وقال سانتوس الذي رهن مستقبله على تحقيق السلام إنه سيلتقي مع كل الأحزاب السياسية اليوم الاثنين لإيجاد سبيل لتقدم عملية السلام. وقال سانتوس إن هذا التصويت لن يؤثر على استقرار كولومبيا.