انطلق رالي المغرب، الجولة قبل الأخيرة من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة "كروس كانتري" بمرحلة استعراضية في أغادير بمشاركة عالمية واسعة زادت عن الـ 50 سيارة في فئة (أوتو فيا) التي ضمت أيضًا الشيخ خالد بن فيصل القاسمي الذي يشارك للمرة الأولى في رالي المغرب على متن بيجو 2008 دي.كيه.آر مع ملاحه الفرنسي إكزافير بانسيري.

وأنهى الشيخ خالد المرحلة الاستعراضية التي بلغ طولها سبعة كيلومترات في خمس دقائق و42 ثانية.

وقال الشيخ خالد: "كنا من أوائل المنطلقين في المرحلة الاستعراضية ووصلنا إلى منعطفات حادة فتوقفت السيارة عن العمل وأعدنا إدارة محركها من جديد وخسرنا حوالي 5 ثوان عند كل منعطف.

وأضاف: "على جميع الأحوال هذا جزء من الهدف من مشاركتي في رالي المغرب وهو اكتساب الخبرة والتأقلم أكثر على قيادة السيارة ولسنا مطالبين بأي شيء. الرالي طويل واتطلع قدمًا لانطلاق التحدي الكبير غدًا".