استهجن السيناريست سيد فؤاد رئيس مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية ما حدث من سوء تنظيم جمعية بيت السينما بساحة مركز الهناجر للفنون لأسبوع الفيلم النيجيري مؤخرا وما وصفه بـ “العشوائية” مما ترتب عليه انسحاب العديد من الوفود الأفريقية المشاركة.

وقال فؤاد – للنشرة الفنية بوكالة أنباء الشرق الأوسط – إنه يجب الحرص على توطيد علاقاتنا مع أشقائنا الأفارقة، وهنا دور القوة الناعمة للفنون في هذا الصدد، ولفت إلى أن أسبوع الفيلم النيجيري خلا من الحضور وعدم وجود وسائل إعلام بشكل جيد مما أعطي انطباعا سيئا لدي الأفارقة الذين شاركوا في الأسبوع وتم إلغاء العديد من الندوات التي كان مقررا تنظيمها بين سينمائيين أفارقة ومصريين .

وطالب بتفعيل دور اللجنة العليا للمهرجانات لتشرف على تنسيق هذه الفعاليات، وأن يكون لديها خطة وخريطة محددة بالأحداث.