أكد محمد عبد الرحيم، رئيس مجلس إدارة شركة القابضة للسكر والصناعات التكاملية، إن أرصدة السكر من جميع الشركات والمصانع آمنة، وأزمة ارتفاع الأسعار مفتعلة، لافتا إلى أن سببها جشع التجار، موضحا أن كيلو السكر عندما يصل للتجار يكون سعره خمس جنيهات وبه هامش ربح أيضا.
وأشار عبد الرحيم، خلال حواره مع الإعلامى تامر أمين ببرنامج الحياة اليوم، أن شركة السكر من الشركات العريقة داخل مصر، وبها مصنع لصناعة المعدات الثقيلة، مؤكدا أنه تم صرف 80% من مستحقات المزارعين فور استلام المحصول بـ 20 يوما.