التقى جلال شحاتة - منسق حملة مين بيحب مصر بالنمسا - مع رئيس حزب الاحرار اليميني هاينز كريستيان اشتراخه النمساوي.

واوضح شحاتة ان اللقاء تضمن جهود مصر فى مكافحة الإرهاب الذى أصبح ينتشر ويهدد العالم بأجمعه كما أنها من أولى الدول التى تحارب ضد هذه الآفة، وتعزز حدودها ضد الهجرة غير الشرعية خوفا من دخول إرهابيين.

ولفت شحاته أن مصر ستحتفل خلال ايام بذكرى نصر السادس من أكتوبر فى الوقت الذي تواصل فيه مكافحة الإرهاب موضحا في الوقت ذاته ان اللقاء تضمن الدفاع عن حقوق العرب والاجانب بالنمسا.

واشار شحاتة أنه اوضح لأكبر رئيس حزب يقف ضد الارهاب بالنمسا وضد الاجانب غير الشرعيين الذين أساءوا لسمعة الاسلام والمسلمين بالنمسا.

فيما اشار رئيس حزب الاحرار النمساوى خلال لقائه بجلال شحاتة منسق حملة مين بيحب مصر بالنمسا انه ليس ضد المسلمين ولا الاجانب بالنمسا وانه ضد الارهاب المتطرف الذي يسىء لسمعة الاسلام السمح.