الجمال والسمعة والشهرة وحدها أشياء لا تكفى حتى تستطيع المرأة أن تحافظ على زوجها وأن تحميه من الخيانة، فوفقاً لبعض الأقاويل التى تشير إلى خيانة " براد بيت" إلى "أنجلينا" هناك بعض الأسباب التى تشير إلى عدم اهتمام " جولى" بنفسها فى الفترات الأخيرة، ووقوعها فى بعض الأخطاء التجميلية التى ربما كانت سبباً هاماً فى هذا الانفصال.
لذلك إليك بعض الأخطاء التجميلية الخاصة بأنجلينا والتى أشارت لها الصحف العالمية.

أنجلينا جولى
النحافة: وصل وزن " انجلينا جولى" على 35 كيلو دون ان تلتفت لذلك مما جعلها كهيكل عظمى يتحرك على الأرض وأفقدها معالم الأنوثة التى طالما ميزتها عن غيرها.

أنجلينا جولى
عدم الاهتمام بالأقدام: للأسف ظهرت مجموعة من الصور التى تصدرت أغلفة المجالات تحمل شكل أقدام " انجلينا جولى" التى تحمل جلد ميت وقوش وتحتاج إلى عناية كاملة.

أنجلينا جولى
الظهور بماكياج غير متناسق: أيضاً ظهرت " أنجلينا" من خلال أكثر من مهرجان بماكياج غير متناسق على الاطلاق ، والبودرة تظهر على وجهها وكأنها دقيقن مما جعلها مصدر للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعى.
إهمال شعرها: تميزت " أنجلينا بتسريحات شعرها المختلفة، لكن فى الفترة الأخيرة التزمت بتسريحة واحدة دون غيرها، وهى إرجاع شعرها إلى الخلف سواء كان ذيل حصان او كعكة، وظهرت بهذا الشكل حتى فى الفعاليات الرسمية.
الابتعاد عن الماكياج: لم تكتف " أنجلنيا" بظهورها بمكاياج غير متناسق إنما أيضا لم تهتم بوضع ماكياج فى بعض الأحيان مما جعلها تظهر وكأنها شخصية حزينة كئيبة غير مرحة.

أنجلينا جولى
اهمال عمليات التجميل : على الرغم من العيب الذى ظهر أسفل أذن أنجلينا اليمنى والناتج عن جرح ما إلا انها لم تخضع لأى عملية جراحية مصححة له، مما جعلها مادة للمجلات والمواقع الاخبارية.