أعلن “حزب الوفد” منذ قليل في بيان له، عن تشكيل “حكومة ظل” جديدة، برئاسة المستشار الاقتصادي، “سامح عادل صدقي”، مشيراً بأن أول حكومة ظل في تاريخ الحياة السياسية المصرية شكلها حزب الوفد برئاسة “علي السلمي”، وضمت بين جنباتها، عددًا من الشخصيات التي تم اختيارهم كوزراء ومحافظين في الحكومات اللاحقة.
وأضاف الدكتور “السيد البدوي”، بأن الحكومة الأولى، تم تشكيلها، في أعقاب ثورتي 25 يناير و30 يونيو، في حين كانت حكومة الظل الثانية برئاسة الدكتور “حسام علام”، وتقدمت باستقالتها عقب انتخابات مجلس النواب، ثم الحكومة الحالية برئاسة الدكتور صالح حافظ.
كما أشار حزب الوفد، بأن رئيس حكومة الظل الجديدة، يحظى بسجل كبير من المناصب القيادية، أبرزها:
    • رئيس مجلس إدارة الاتحاد الوطني للاستشارات المالية بدولة الإمارات العربية المتحدة.
    • رئيس شركة البيت الأبيض المالية.
    • رئيس استثمارات بنك أبوظبي الوطني.
    • رئيس استثمارات بنك قطر الوطني.
    • نائب رئيس الاتحاد العربي للمال المخاطر.
    ومن ناحية أخرى، قال “مجدي حمدان” القيادي السابق بجبهة الإنقاذ، خلال تصريحات صحفية، بأن هناك إدراكًا لدى كل القيادات العسكرية المحالة للمعاش أو المتقاعدة بأن الأجواء في مصر كارثية، وهو ما سيدفع بعضهم للترشح للرئاسة..