اعتذر الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي لليهود، موضحا أن إشارته إلى الهولوكوست في إطار حديثه عن الحرب على المخدرات هدفت إلى الرد على معارضيه الذين شبهوه بالديكتاتور الألماني أدولف هتلر.
وأوضح في تصريح نقلته شبكة “إية بي سي” الأمريكية اليوم الأحد أنه يعتذر بعمق للمجتمع اليهودي.
وقتل أكثر من 3100 شخص منذ أن تسلم دوتيرتي منصبه قبل ثلاثة أشهر، وأطلق حربا على المخدرات كانت حجر الأساس في حملته في الانتخابات الرئاسية التي فاز بها بهامش كبير.
وهدد دوتيرتي بإلغاء اتفاقية الدفاع المبرمة مع واشنطن بسبب الانتقادات المتكررة له، حيث بدأ العمل بالاتفاقية في يناير الماضي، في ظل حكم الرئيس السابق بنينو أكينو، وتسمح الاتفاقية للقوات الأمريكية باستخدام خمس قواعد فيليبينية للمساعدة في مواجهة التواجد الصيني في بحر الصين الجنوبي.