بث موقع القناة السابعة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، تصريحًا للشرطة الإسرائيلية تصف فيه الجيش الإسرائيلي بالمخترق، مؤكدة على أن الأسلحة التي تستخدمها المنظمات الإجرامية الإسرائيلية لقتل المواطنين اليهود مسروقة من الجيش الإسرائيلي كـ” القنابل و العبوات الناسفة و الرشاشات”، ووفقًا للتصريح فإن المنظمات الإجرامية قد ارتكبت أكثر من 1000 عملية إجرامية باستخدام أسلحة الجيش المسروقة.
وبحسب الموقع فإن الشرطة قالت في تصريحها إن الأسلحة تصل إلى يد المنظمات الإجرامية من خلال سرقتها من القواعد العسكرية، أو من بيوت الجنود مثل ” صواريخ الكتف ،القنابل اليدوية ، العبوات الناسفة ، القنابل الموقوته”.
ونقًلا عن الموقع فإنه منذ بداية عام 2016 ،ارتكبت هذه المنظمات حوالي 282 جريمة من بينهم 232 جريمة ارتكبتها بواسطة سلاح تابع للجيش الإسرائيلي، وذلك لأن أسلحة الجيش أصبحت متاحة لتلك المنظمات الإجرامية.