أعلنت مصادر حكومية في اليابان اليوم الثلاثاء أن الحكومة بدأت في اتخاذ الاستعدادات اللازمة للتصديق على اتفاق باريس التاريخي بشأن المناخ بحلول نهاية العام، وربما تقدم الوثائق اللازمة لذلك أمام البرلمان في دورته القادمة خلال فصل الخريف.
وذكرت وكالة أنباء “كيودو” اليابانية في نبأ لها بثته على موقعها الإلكتروني اليوم أن هذه الخطوة تأتي في إطار قيام الدول الرئيسية المسئولة عن انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري، مثل الولايات المتحدة والصين والهند، بإعلان رغبتها في التصديق بسرعة على اتفاق باريس، والذي سيدخل حيز التنفيذ بمجرد التصديق عليه من جانب 55 دولة تصدر نحو 55% على الأقل من الانبعاثات العالمية.
جدير بالذكر أن أعضاء مجموعة السبع الكبار، التي تشمل اليابان والولايات المتحدة، أبدوا أيضا خلال الاجتماع الأخير للمجموعة في اليابان خلال شهر مايو الماضي عزمهم على أن يسعوا جاهدين لأن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ في عام 2016.