أكدت الدكتورة سحر عبد المولى مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بأسيوط على دور ومكانة المرأة فى المشاركة المجتمعية، مشيرة الى ضرورة العمل فى شراكة مع جميع الجهات التنفيذية والخدمية بالمحافظة للوصول الى تحقيق خطة مستدامة فى جميع المجالات والمناقشة الجدية لقضايا المرأة والوصول الى الحلول والقضاء على معاناة المراة الأسيوطية.

جاء ذلك خلال ترأسها لاجتماع اللجنة الإعلامية بفرع المجلس القومى للمرأة بأسيوط بحضور الدكتورة أسماء عبد الرحمن عضو المجلس القومى للمرأة رئيس اللجنة الإعلامية بالمجلس وبعض أعضاء المجلس.

وقالت عبدالمولى إن المجلس لديه خطة عامة بدأت من 2015 وتنتهي في 2018 وطالبت بضرورة تأسيس قاعدة بيانات عن المرأة بالمحافظة على أرض الواقع خاصة للسيدة الريقية لعمل وعي وقياس فعلي للواقع الذي تعيشه المرأة، مشيرة الى تنظيم المجلس لمخيم لمدة 17 يوميا لخدمة المرأة الريفية، وأكدت على انها تتابع حاليا مع الشئون الاجتماعية مشروع تكافل وكرامة لضمان وصول المعاش الى مستحقيه وتفادي أخطاء الماضي بالإضافة الى ملفات المرأة القانونية التي مازالت تحتاج الى كثير من الدعم وسرعة الإنجاز.

وأشارت الدكتورة أسماء عبد الرحمن رئيس اللجنة الإعلامية بالمجلس الى مهمام اللجنة ودورها فى التنسيق مع رؤساء اللجان بالمجلس لعمل دمج وشراكة مع جميع الجهات التنفيذية والأهلية بالمحافظة وعمل بروتوكولات تعاون مع جميع الجهات لسد الفجوة بين الخدمات التى يقدمها المجلس والمجتمع لوصول الخدمات لمستحقيها، مؤكدة على وضع خطة شهرية لكل لجنة من لجان المجلس والمتابعة المستمرة لها بالتنسيق مع جميع الأجهزة التنفيذية والجمعيات الأهلية والإعلامية.