قال النائب طارق رضوان، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان ، إن قانون "الجاستا" وهو القانون الأمريكى الصادر بالكونجرس الأسبوع الماضى، والذى يسمح أو يحق لأسر ضحايا حادث 11 سبتمبر 2001 بمقاضاة المملكة العربية السعودية آثار منذ الإعلان عنه وحتى صدوره ردود أفعال دولية واسعة.

وأضاف رضوان فى بيان له، أن المتضرر الأول من هذا القانون سيكون الولايات المتحدة ذات نفسها بسبب جرائمها المتعددة فى الكثير من بلدان العالم، ولعل أهمها ضحايا القنابل الذرية على نجازاكى وهيروشيما باليابان.

وفى السياق نفسه قال رضوان، إنه فى ظل سعى الولايات المتحدة الأمريكية لتطبيق هذا القانون فإنه فى المقابل من حق الدول الأخرى مقاضاة الولايات المتحدة الأمريكية على أى جرائم ارتكبتها، أو على جرائم ارتكبها مواطنون أمريكيين على أراض دول أخرى، لافتا إلى أن دولة مثل العراق مثلا يحق لها تقاضى أمريكا للحرب على العراق لأنه تأكد أن العراق لا يمتلك أسلحة نووية.