أعلنت مصادر مسئولة بمصر للطيران إصابة ثلاثة ركاب من رحلتها المتجهة من مطار القاهرة اليوم الأحد إلى لاجوس بنيجيريا أثر تدافعهم عقب إجراء إخلاء للطائرة بعد انطلاق إنذار كاذب بوجود حريق عليها.

وقالت المصادر: "أثناء اتخاذ الإجراءات الوقائية من رش وتعقيم مخازن العفش الخاصة برحلة الشركة رقم 875 والمتجهة إلى لاجوس قبل إقلاعها من مطار القاهرة صباح اليوم في تمام الساعة الـ 8,45 دقيقة بالتوقيت المحلى وعلى متنها ٨٦ راكبًا كأحد الإجراءات المطلوبة على الرحلات المتجهة إلى الدول الأفريقية وتسببت عمليات رش الطائرة بمادة التعقيم وتبخرها إلى إعطاء إنذار كاذب بوجود حريق فى المخزن وذلك بعد غلق أبواب المخزن وحرصًا على سلامة الركاب قام قائد الطائرة بإعلان الطاقم بإخلاء الطائرة بهدوء إلا أن بعض الركاب تدافع أثناء النزول من الطائرة مما أدى إلى إصابة 3 ركاب وجارٍ تجهيز طائرة أخرى لمواصلة الرحلة".

فى نفس السياق صرح الدكتور "مدحت قنديل"، مدير عام الحجر البيطرى بالمطار: "فور تلقينا إشارة من سلطات المطار بحدوث إصابات بسبب تدافع الركاب من طائرة لاجوس توجه فريق طبى إلى موقع الطائرة وقام بالكشف على الركاب وتوفير الرعاية الصحية لهم حيث تم نقل حالتين فقط لمستشفى مصر للطيران للعلاج من إصابات كدمات وإشتباه فى كسور وهما للنيجيرية "ميسولا" 23 عامًا والراكب المصرى "أسامة إبراهيم" 31 عاما ".