تقدم أحد الأشخاص، ببلاغ إلى النائب العام المستشار نبيل صادق، يطالب فيه بفتح تحقيق عاجل في واقعة احتجاز 12 سيدة داخل ديوان قسم شرطة أوسيم بمحافظة الجيزة، وتعرضهم للضرب والسب والشتم على يد رجال الشرطة.
وقال رضا أحمد محمد، مقدم البلاغ، إن مشاجرة وقعت يوم 24 سبتمبر الماضي، بين عائلتين بسبب الخلاف على أولوية المرور، شهدت تبادل إطلاق أعيرة الخرطوش، نتج عنها إصابة طفلة برش خرطوش فى البطن.
وأضاف “محمد” في تصريحات صحفية، أن في تمام الساعة الثانية ظهرًا، حضرت قوات الشرطة إلى منزلهم الكائن بشارع مصطفى كامل، وأطلقت الأعيرة النارية في الهواء، وحطموا محتويات المنزل، إضافة إلى التعدي بالضرب على عدد من السيدات.
هذا واتهم مقدم البلاغ، أمين شرطة من قوة القسم يُدعى “السيد. ر”، بالاستيلاء على مبلغ 350 ألف جنيه، وإلقاء القبض على 12 سيدة؛ للضغط على أحد المتهمين لتسليم نفسه.