نفي حسن محمد عيد مدير المدرسة المتهم بالتحرش، من قبل المعلمة “عزة سيد”، الاتهامات الموجه له، قائلاً: “وقت الحادث كنت فى عمرة، ولم أجبر المعلمة على توقيع إيصالات أمانة، وصورى العارى متركبة وفوتوشوب، وأنا من أصول وعائلة محترمة جداً”.
وأضاف “حسن”، فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان عز الدين ببرنامج “90 دقيقة” المذاع عبر فضائية “المحور”، إن المعلمة سرقت رواتب العاملين بالمدرسة، مضيفًا: “رحمناها وقدرنا الظروف لأنها ادعت مرضها بالسرطان”.