استعجلت نيابة الخليفة الجزئية، بإشراف المستشار وائل شبل المحامى العام، تقرير اللجنة الفنية المشكلة من خبراء الأثار لفحص المضبوطات فى واقعة اتهام عامل بالإتجار فى الأثار.
فيما قررت النيابة حبس عامل 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامه ببيع قطع آثرية وورق بردى،وكلفت النيابة الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة، وأمرت بتشكيل لجنة فنية من خبراء الآثار لفحص المضبوطات وبيان مدى آثريتها من عدمه .
وتمكن ضباط مباحث قسم شرطة الخليفة، من ضبط "محمود س ع" 33 سنة، عامل، ومقيم فى بولاق الدكرور، وبحوزته قطع يشتبه فى آثريتها، عبارة عن كتاب فرعونى من ورق البردى، وخاتم عليه نقوش فرعونية، وقطعة فرعونية، وتابلت، وهاتف محمول .
وبمواجهته، اعترف بتحصله على المضبوطات من أحد معارفه ويدعى "السيد ع" والمقيم ببولاق الدكرور، بقصد التصرف فيها بالبيع، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 5568 لسنة 2016 جنح القسم، وتولت النيابة العامة التحقيق، والتى أمرت بما سبق .