على الرغم من كل المآسى والدمار الذى يحدث فى مدينة حلب السورية التى مزقتها الحرب، قرر محمد علاء الجليل، المعروف أيضا باسم "الرجل القط" البقاء فى المدينة لرعاية أكثر من 100 قط تركها أصحابها فارين من ويلات الحرب قائلا: "سأبقى بغض النظر عما يحدث".
مدينة حلب تمزقها الحرب منذ ما يقرب من 4 سنوات وحتى الآن، وفر منها ما يقرب من 40 ألف شخص، كان محمد يعمل كهربائى قبل الحرب ولكن بعدما بدأت الحرب بدأ يعمل على إنقاذ الناس ومساعدة سيارات الإسعاف وإنشاء ملجأ للقطط.

محمد يحمل إحدى القطط

محمد يعتنى بإحدى القطط

محمد يطعم القطط

محمد يعتنى بأكثر من 100 قط

محمد يحمل إحدى القطط

محمد يطعم القطط فى بيته

محمد يدلل إحدى القطط