أقامت مديرية أوقاف الدقهلية مساء أمس السبت احتفاليتها بمناسبة حلول العام الهجري الجديد 1438 ه وذلك بمسجد النصر بالمنصورة تحت رعاية المحاسب حسام الدين إمام محافظ الدقهلية وبحضور المهندس عبد الرحمن الشهاوى السكرتير العام المساعد نائبًا عن المحافظ واللواء أحمد صالح نائب مدير أمن الدقهلية والشيخ طه زيادة وكيل وزارة الاوقاف وعدد من القيادات الأمنية وعدد من أعضاء مجلس النواب والقيادات التنفيذية ووكلاء الوزارات ورؤساء القطاعات ورؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء ومدير عام مكتب المحافظ وجمع كبير من أبناء مدينة المنصورة.

تضمن برنامج الاحتفال تلاوة آيات من القرآن الكريم تلاها فضيلة الشيخ فتحي سعد الباب كما ألقي فضيلة الشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف كلمة عن الهجرة النبوية وأهميتها للإسلام والمسلمين والدروس المستفادة من الهجرة من مكة إلي المدينة وأن الله تدخل لنصرة عبده عندما تتعثر وتنفذ الأسباب البشرية وعلينا جميعًا أن نلجأ إلي الله وهو الذي ينصر عباده الذين يلجأون إليه.

كما تحدث أيضًا عن قيمة الصداقة والوفاء في الإسلام والمتمثلة في الصحابي الجيل أبي بكر الصديق الذي ضرب مثلًا يحتذي به في الصداقة والوفاء لصحبته لرسول الله (ص) في طريق لدعوة إلي الإسلام وفي الهجرة النبوية من مكة إلي المدينة أخذ العبر والدروس للبناء والتعمير وإقامة الدولة الحديثة والإخاء بين المسلمين وغير المسلمين لدعم السلم والاستقرار للوطن.

وفي نهاية كلمته هنأ مصر والعالم الإسلامي بالعام الهجري الجديد ودعا الله سبحانه وتعالي أن يحفظ أمن ورخاء مصر وأن يوفق شعبها إلي كل خير وسلام واختتم برنامج الاحتفال بالابتهالات الدينية ألقاها فضيلة الشيخ ممدوح أبو زيد عن الهجرة النبوية.