أعلنت لجنة الانتخابات الوطنية في جمهورية الكونغو الديمقراطية، احتمال تأجيل الانتخابات الرئاسية - المقررة في شهر نوفمبر المقبل - لتجرى في نهاية عام 2018 .

وذكرت شبكة /إيه بي سي نيوز/ الإخبارية الأمريكية، أمس /السبت/، أن رئيس لجنة الانتخابات الكونغولية، كورنيل نانجا، أوضح - في هذا الصدد - أن أعداد قوائم الناخبين لن يتم الانتهاء منه قبل شهر يوليو 2017 وأن اللجنة تحتاج إلى 504 أيام من أجل تنظيم عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية القادمة.

وكان زعماء المعارضة في الكونغو الديمقراطية اتهموا الرئيس جوزيف كابيلا، بالسعي إلى تأجيل الانتخابات الرئاسية للبقاء في السلطة بعد انتهاء فترة رئاسته الحالية في شهر ديسمبر المقبل.

يذكر أن المحكمة الدستورية العليا الكونغولية أعلنت أن كابيلا يمكنه البقاء في الحكم إلى أن يتم اختيار رئيس جديد للبلاد، وذلك في معرض ردها على طلب اللجنة الانتخابية بشأن وجود بعض المشاكل التي تستلزم بعض الوقت لتنظيم الانتخابات الرئاسية المقبلة.