شهد نادى الإسماعيلى اليوم السبت العديد من الأخبار المهمة منذ صباح اليوم السبت الموافق 1 / 10 / 2016، والتى جاء فى مقدمتها، غياب 7 لاعبين عن مران الإسماعيلي اليوم، وأزمة بسبب تدعيم الفريق فى يناير وكذلك مناقشة تعديل عقد شركة الملابس الخاصة بالدراويش.
شهد مران الإسماعيلى اليوم السبت غيابات عديدة فى صفوف الفريق، بعدما استأنف الدراويش تدريباتهم الجماعية عقب العودة من الراحة السلبية بالأمس، والتى حصلوا عليها بعد الانتهاء من مباراتهم أمام طلائع الجيش يوم الخميس الماضى والتى انتهت بالتعادل الإيجابى 1 / 1.
يبحث مسئولو الإسماعيلي تدعيم صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، بلاعبين طبقا للمتاح فى القائمة، والتى لا تسمح سوى بالتعاقد مع لاعبين فقط، وهو ما يضع الإدارة فى حيرة بين التعاقد مع رأس حربة ومدافع أو رأسى حربة، وهو ما يتضح خلال الفترة المقبلة وفقا لظروف واحتياجات الفريق فى المرحلة المقبلة قبل فتح باب القيد في الانتقالات المقبلة.
يعقد مسئولو نادى الإسماعيلى جلسة مع القائمين على الشركة المسئولة عن توريد ملابس الفريق الكروى من أجل تعديل العقد الخاص بتوريد الملابس، لاسيما أن العقد يحمل شروطا ليست فى صالح النادى، ويسعى مجلس الإدارة الحالى برئاسة المهندس إبراهيم عثمان لتعديلها خلال الموسم الحالى.
أكد الدكتور مجدى الباز طبيب الإسماعيلي أن الإصابة التى تعرض لها محمود متولى مدافع الإسماعيلى بسيطة ولا تدعو للقلق، ولن تمنع اللاعب عن المشاركة فى المباريات بعد استئناف منافسات بطولة الدورى العام.
يعود فريق الإسماعيلي للتدريبات الجماعية اليوم، بعد الراحة السلبية التى حصل عليها اللاعبون أمس الجمعة عقب الانتهاء من مواجهة طلائع الجيش بالأسبوع الثالث لمسابقة الدورى العام.