أعلن المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء، أن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء يتابع ببالغ الاهتمام تطورات حادث التصادم الأليم الذي وقع في وقت سابق اليوم /الاثنين/ على طريق (القاهرة - ميت غمر)، وأسفر عن مصرع وإصابة العشرات، ويتوجه رئيس مجلس الوزراء بخالص التعازي إلى أسر ضحايا الحادث، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.
ووجه رئيس مجلس الوزراء، وزير الصحة، بالإسراع في التعامل مع الموقف الخاص بالضحايا، وتوفير كافة سبل الرعاية الطبية اللازمة للمصابين، كما وجه وزيرة التضامن الاجتماعي بتقديم أوجه الدعم والمساندة للمصابين وأسر الضحايا، حيث تقرر صرف مبلغ 10 آلاف جنيه لأسرة كل فرد من بين ضحايا الحادث، و4 آلاف جنيه لكل مصاب.