قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو، إن إيران تلتزم بالاتفاق النووي الذي وقعت عليه مع ست قوى عالمية العام الماضي، وينص على الحد من مخزوناتها من المواد التي يمكن استخدامها في صنع أسلحة نووية.

وقال أمانو لصحيفة "لو موند" الفرنسية، إن "طهران التزمت بالاتفاق الذي عارضه محافظون داخل إيران ومتشككون في الغرب".

وأضاف أمانو خلال مقابلة مع الصحيفة: "يجري تنفيذ الاتفاق منذ يناير دون أي مشكلة".

وتابع"وقع حادث بسيط في فبراير: مخزون الماء الثقيل تجاوز بشكل طفيف القدر المحدد وهو 130 طنًا. لكننا نبهنا إيران على الفور واتخذت كل الإجراءات الضرورية".

والاتفاق الذي أبرمته طهران مع الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا يسمح لها بالاحتفاظ بما يصل إلى 130 طنًا من الماء الثقيل وهو عامل مساعد في مفاعلات مثل المفاعل الذي أوقفته في آراك.

كانت الوكالة ذكرت في فبراير أن المخزون وصل إلى 130.9 طن لفترة وجيزة.