قام حوالي 50 سجينا بتنظيم مظاهرة في سجن بولاية كارولينا الشمالية، تعبيرا عن مساندتهم للمعتقلين على خلفية الاضطرابات التي أعقبت قنص رجل من أصول أفريقية على يد ضابط شرطة.

ونقلت شبكة "إيه بي سي" الأمريكية اليوم، عن مرصد مدينة تشارلوت، أن المظاهرة وقعت مساء أمس الجمعة في سجن بلدة ميكلنبرج، حيث طالب المسجونون بالعفو عن المعتقلين على خلفية المظاهرات العنيفة في 20 و21 سبتمبر الماضي.

وحمل المحتجون لافتات تطالب بالقصاص العادل لكيث لامونت سكوت، الذي تعرض في 20 سبتمبر الماضي للقنص على يد ضابط شرطة خارج مجمع تاون هاوس، حيث يسكن.

وأطلقت رصاصة لتستقر في رأس كار لدى مشاركته في مظاهرة احتجاجية في 21 سبتمبر الماضي، وتم اعتقال أحد المشتبه فيهم، إلا أن البعض يعتقدون أن ضابط شرطة هو من أطلق النار على كار ليلقى مصرعه بعد يوم واحد.