أوضح الناطق بلسان الرئاسة في العاصمة الفلبينية مانيلا أن رئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي لم يقصد ان يحط من كرامة الضحايا اليهود الذين قتلوا خلال المحرقة النازية.

جاء هذا التوضيح بعد أن قال الرئيس الفلبيني إنه ينوي إبادة مدمني المخدارات في بلاده كما فعل هتلر بحق اليهود.

وأضاف الناطق أن الفلبين تدرك الأهمية العميقة للتجربة اليهودية ولا سيما الاحداث المؤلمة التي رافقتها، ولفت المسؤول الفلبيني إلى أنه تمت إساءة فهم أقوال الرئيس دوتيرتي.

وأكد أنه لا مجال للتشبيه بين قتل الابرياء كما فعل الوحش النازي وبين قتل تجار مخدرات بهدف انقاذ الاجيال القادمة.