ترامب يعتزم إجراء اختبار أيدولوجي للقادمين إلى الولايات المتحدة

صرح مسؤولو حملة المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية، دونالد ترامب، بأنه يعتزم الكشف عن خطته لمحاربة ما أسماه “الإرهاب الإسلامي المتطرف” وتوضيح السياسات التي ينوي تطبيقها في حال فوزه بالرئاسة، وذلك خلال خطابه من ولاية أوهايو بعد قليل.
وذكرت شبكة “إيه بي سي نيوز” الإخبارية الأمريكية، أن خطة ترامب تدعو إلى إجراء اختبار أيدولوجي قبل السماح بدخول الولايات المتحدة، ليتم التحري عن المتقدمين بناء على موقفهم من قضايا مثل الحريات الدينية، والمساواة بين الجنسين، وحقوق الشواذ.
وأضافت الشبكة أن هذه السياسة من شأنها في حال تم تطبيقها أن تشكل منعطفا مهما فيما يتعلق بكيفية إدارة الولايات المتحدة لعملية الدخول إليها.
ونقلت عن كبير مستشاري ترامب للسياسات ستيفن ميلر، قوله إن ترامب سيؤكد خلال الخطاب حاجة الولايات المتحدة للعمل مع جميع الذين يشاركونها مهمة تدمير تنظيم “داعش” الإرهابي، والتنظيمات المتشددة الأخرى، بغض النظر عن نقاط الخلاف، كما سيدعو أيضا إلى “الواقعية في السياسة الخارجية”، وإلى “الانتهاء من بناء أمة”، إذا ما انتخب رئيسا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا