طارق يحيى: استمراري مع الشرقية مرهون بتحقيق تكافؤ الفرص بين الأندية

كشف طارق يحيى المدير الفني للفريق الاول لكرة القدم بنادي الشرقية، حقيقة رحيله عن تدريب الفريق في حالة عدم خوض المباراة المقبلة للفريق الشرقاوي أمام الإسماعيلي على ستاد جامعة الزقازيق.

وقال يحيى في تصريحات صحفية: "أمامنا 22 يوما خلال فترة توقف الدوري والتي من خلالها ستتضح الرؤية سواء باللعب على ملعبنا أو خارجه ومن الصعب الحكم على ذلك خلال هذه الأيام".

وأضاف أنه في حالة عدم قدرتنا على اللعب على ستاد جامعة الزقازيق على الجميع إما الصبر على الفريق ومعرفة بأننا نلعب خارج ملعبنا أو سأعتذر فورا عن استكمال المهمة".

وأشار إلى أنه عندما تخوض المباريات على ملعبك فإن الفريق الضيف نفسيا يكون غير مؤهل على عكس ما تواجهه في خارج ملعبك سواء ستاد السلام أو بنها".

وتابع خلال المؤتمر الصحفي قائلا: "أكدت للجميع أن 50% من بقاء الفريق في الدوري الممتاز تو اللعب على ستاد جامعة الزقازيق، أنا أسعى بكل الطرق لتخفيف الحمل والأعباء على اللاعبين وذلك من خلال التمسك باللعب في الزقازيق".

وأتم حديثه: "اللعب في ملعبنا حق مشروع وليس مكتسب فنحن لسنا أقل من طنطا أو النصر للتعدين أو أي فريق"، مشيرا إلى أنه يتمنى تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الأندية".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا